الأربعاء 12 يونيو 2024 07:09 مـ

جوود كار | Goud Car

تحالف بين ڤودافون وجويّTV” للاستفادة من محتواها الترفيهي لعملاء فليكس وREDالسعودية تدشن تجربة التاكسي الجوي ذاتي القيادة لأول مرة في موسم الحج”تسلا” الأمريكية لصناعة السيارات تستخدم لأول مرة روبوتات شبيهة بالبشر لأداء مهام في مصنعرئيس الوزراء يتابع جهود توطين صناعة الرقائق الإلكترونية وأشباه الموصلاتمصر توقع عقودًا ضخمة مع موانئ أبوظبي لتعزيز السياحة البحرية وتطوير الموانئ: تفاصيل الاتفاقياتالصين تعتبر زيادة الرسوم على سياراتها الكهربائية مضرة بالاتحاد الأوروبيبروكسل تهدد بزيادة رسوم السيارات الكهربائية الصينية: تصاعد حدة التوتر التجاري بين الصين وأوروباالمفوضية الأوروبية تهدد بفرض رسوم على السيارات الكهربائية الصينية: حرب تجارية جديدة تلوح في الأفق؟راية أوتو تقود قطاع السيارات الكهربائية في مصر وأفريقيا بإطلاق سيارات XPENG لأول مرة”تويوتا” تخسر 15 مليار دولار من قيمتها السوقية بعد فضيحة اختبارات السلامةفي تقرير الاهرام :أرتفاع مبيعات السيارات خلال شهر مايو 2024دايموند موتورز تكشف عن ميتسوبيشي أوتلاندر سبورت الجديدة بأسعار تبدأ من مليون و375 ألف جنيه
أخبار عالمية

فولتس فاجن بدلا من فولكس فاجن.. كذبة أبريل أم حقيقة؟

كذبة ابريل - فولكس فاجن
كذبة ابريل - فولكس فاجن

تعودنا كل عام على كدبة أبريل في بداية شهر أبريل، وكل عام تفاجئنا الشركات بأخبار جديدة مختلفة قد تكون مجنونة فى بعض الأحيان، وفي بعض الأحيان نتمنى أن تكون حقيقة من جمال تصميم سيارة جديدة صممت من أجل كذبة أبريل، وكل عام ننتظر لنرى كذبة أبريل من الشركات.

ولكن في العام الماضي، بسبب إنتشار وتفشي فيروس كورونا لم نر كذبة أبريل من الشركات كما تعودنا، وتمنينا أن تكون أخبار فيروس كورونا التي انتشرت بسرعة البرق في الدول أن تكون كذبة ونعود إلى حياتنا الطبيعية.

لم تنشر الشركات في العام الماضي أي أخبار عن كذبة أبريل والسبب معروف وبديهي، ألا وهو صدمة فيروس كورونا الذى راح ضحيته الملايين و أصاب عشرات الملايين، وكما نقول باللغة العامية «مفيش حد ليه نفس يهزر».

وفي العام الحالي، وتحديدا منذ يومين أعلنت شركة فولكس فاجن الألمانية في أمريكا عن تغيير اسمها ليكون فولتس فاجن بدلا من فولكس فاجن، وذلك للتمييز بين السيارات البنزين و السيارات الكهربائية، في البداية انتشر هذا الخبر وأكدت فولكس فاجن ذلك قائلة: إنه تم تسريب الخبر من قبل أحد الموظفين بشكل غير مقصود

وبعد يومين من تأكيد فولكس فاجن هذا الخبر في أمريكا، إلا انها تراجعت عنه اليوم فى بيان صحفي رسمي مرة أخري، تكذب فيه هذا الخبر الذي نشرته في أمريكا، وتؤكد أنه كذبة أبريل.

والهدف من هذا الخبر _كذبة أبريل_ في هذا التوقيت، قبل أبريل بيومين هو التسويق لمنتجات الشركة في أمريكا، كما ذكرت وسائل الاعلام العالمية.

وننتظر باقى الشركات اليوم لنرى كذبة أبريل الخاصة بهم وأعتقد أنها ستكون مميزة بعد إلغاء فكرة كذبة أبريل في العام الماضي، بسبب انشغالنا بفيروس كورونا.

 

SsangYongEgypt
فولكس فاجن سيارات كذبة أبريل

أخبار عالمية