الأحد 29 يناير 2023 02:21 مـ

جوود كار | Goud Car

صيانة

عمود الكامة أهم مكونات رأس المحرك.. تعرف على تأثره بالزيت

عمود الكامة بالمحرك
عمود الكامة بالمحرك

يعلم الكثير من مالكي السيارات والسائقين بأهمية تغيير زيت المحرك والتأكد من درجة الحرارة المناسبة، للحفاظ على وش السلندر بما يحتويه من مكونات، وخاصة عمود الكامة لعمله الميكانيكي الدقيق، لتجنب تكاليف تلفه.

يوجد عموداً كامة أو واحد فقط في أغلب محركات ذات 4 أسطوانات، وتعُد مسؤول خزانة الوقود والهواء لغرفة الاشتعال داخل المحرك من خلال الضغط على التيكهات والصمامات أو الصبابات المسؤولة عن وقت عملية الاحتراق، ويستمد قوته من عمود الكرنك عبر سير الكاتينة.

يعمل عمود الكامة بشكل ميكانيكي معقد من خلال وجود حدبات تحويل الحركة الدورانية إلى ترددية أفقية للضغط على التكيهات والصبابات لتحديد نسبة الهواء والوقود اللازم للإشتعال، فضلاً من تحديد وقت خفض صباب لخروج العادم، دون تسريب قوة الضغط اللازمة لكل غرفة لدفع البستم ودوران عمود الكرنك، وتكرار العملية في وقت قصير جداً يبدأ عمل المحرك.

ويسهل زيت المحرك عمل عمود الكامة لتقليل الإحتكاك وخفض درجة الحرارة، فضلاً من مجريات مياه التبريد القادمة من ”الرادياتير” لضمان عمل المحرك بشكل دقيق خلال درجة الحرارة المحددة 90 درجة مئوية في أغلب محركات البنزين.

أسباب تلف عمود الكامة

ضعف ضغط الزيت بسبب :-

1- فلتر زيت مكتوم لذلك يفضل تغيير الفلتر مع كل غيار زيت حسب كتالوج المصنع.

2- طلمبة زيت ضعيفة ( نتيجة تآكل بداخل الطلمبة) في الغالب بسبب استخدام زيوت مغشوشة.

3- إستخدام زيت ذي لزوجة عالية غير مخصصة للمحرك ومخالفة لتوصيات مصنع السيارة، تؤدي لضعف سير الزيت خلال الثقوب والمجريات المعدة لزيت خفيف وينتج عنها نقص الزيت وتآكل أجزاء المحرك.

4- التأخير على غيار الزيت يفقد خواصة و يتحول إلى زيوت ثقيلة يصعب حركته داخل المحرك.

5- ضعف ضغط الزيت نتيجة تآكل سبائك عمود الكرنك.

تلف جوان وش السلندر بسبب سخونة المحرك، ويمكن تغيير الجوان، ويلاحظ وجود فراغات وثقوب وارتفاع جانب عن الآخر ”تقوص”  نتيجة الحرارة الزائدة، والتي تعمل على كسر عمود الكامة بشكل مباشر.

أعراض إنكسار الكامة

عند بداية تلف عمود الكامة يلاحظ عدم قدرة المحرك للعمل بشكل منتظم.

إرتفاع وانخفاض صوت المحرك ”ذبذبة”.

توقف المحرك فجأة، وعليك للتأكد من سلامة سير الكاتينة والتوجه إلى أقرب مركز صيانة متخصص.

وتعتمد السيارات الحديثة في عملية تشغيلها على مجموعة من الحساسات والمستشعرات والتي توفر أقصى درجات الأمان والراحة لقائدي السيارات والركاب، ومن أبرزها حساس عمود الكامات وحساس الكرنك، والذي يؤدي تلفه إلى حدوث العديد من الأعطال بالسيارة وأحياناً يصل الأمر إلى حد توقفها تماماً عن العمل.

ويتواجد حساس عمود الكامات بالقرب من سير الكاتينة، ويعمل على توازن بين كمية الهواء والبنزين الداخلة إلى غرفة الإحتراق في المحرك، وهو ما يساعد على عدم إرتفاع إستهلاك البنزين في السيارة.

كما يساهم حساس عمود الكامات في توفير أعلى درجات التبريد للمحرك لضمان عدم إرتفاع درجة الحرارة داخل المحرك فضلاً من دوره بضبط عدد دورات المحرك في السيارة وعملها بشكل منتظم.

وتتعدد علامات تلف حساس عمود الكامات:

ظهور لمبة الأعطال.

وجود رجة وتقطع  في عمل المحرك عند توقف السيارة.

إستمرار عمل المحرك رغم توقف السيارة.

توقف المحرك عن العمل فجأة دون أسباب.

ضعف عزم محرك السيارة، وعدم الإستجابة للسرعات العالية وذلك عند الضغط على دواسة البنزين.

سيارات سير الكاتينة عمود الكرنك عمود الكامة وش السلندر الصبابات الكامة جوان وش السلندر التيكهات

صيانة