الأربعاء 12 يونيو 2024 06:13 مـ

جوود كار | Goud Car

السعودية تدشن تجربة التاكسي الجوي ذاتي القيادة لأول مرة في موسم الحج”تسلا” الأمريكية لصناعة السيارات تستخدم لأول مرة روبوتات شبيهة بالبشر لأداء مهام في مصنعرئيس الوزراء يتابع جهود توطين صناعة الرقائق الإلكترونية وأشباه الموصلاتمصر توقع عقودًا ضخمة مع موانئ أبوظبي لتعزيز السياحة البحرية وتطوير الموانئ: تفاصيل الاتفاقياتالصين تعتبر زيادة الرسوم على سياراتها الكهربائية مضرة بالاتحاد الأوروبيبروكسل تهدد بزيادة رسوم السيارات الكهربائية الصينية: تصاعد حدة التوتر التجاري بين الصين وأوروباالمفوضية الأوروبية تهدد بفرض رسوم على السيارات الكهربائية الصينية: حرب تجارية جديدة تلوح في الأفق؟راية أوتو تقود قطاع السيارات الكهربائية في مصر وأفريقيا بإطلاق سيارات XPENG لأول مرة”تويوتا” تخسر 15 مليار دولار من قيمتها السوقية بعد فضيحة اختبارات السلامةفي تقرير الاهرام :أرتفاع مبيعات السيارات خلال شهر مايو 2024دايموند موتورز تكشف عن ميتسوبيشي أوتلاندر سبورت الجديدة بأسعار تبدأ من مليون و375 ألف جنيهالبنك المركزى: تعطيل العمل بالبنوك من الأحد للخميس بمناسبة عيد الأضحى
أخبار عالمية

FCA تغلق الباب فى وجه «فولكس فاجن» للمرة الثالثة

ألفا روميو VS فولكس فاجن
ألفا روميو VS فولكس فاجن

للمرة الثالثة، أغلقت مجموعة FCA التابعة لمجموعة «ستيلانتس» رابع أكبر مجموعة سيارات فى العالم، الباب فى وجه شركة فولكس فاجن، بعد مطالبة فولكس فاجن شراء شركة ألفا روميو.

وبدأت المناقشات الأولى فى عام 2011 عندما أراد الرئيس التفيذى لشركة فولكس فاجن آنذاك، فرديناند بيتش، بتصريح جرئ فى معرض جينيف الدولى للسيارات، قائلا: إن ألفا روميو ستزدهر تحت مظلة فولكس فاجن خلال 5 سنوات فقط.

ومن بعدها فى عام 2016 تقريباً، بدأت شركة فولكس فاجن فى إجراء خطط لشركة ألفا روميو تحت مظلتها، واتفقت الشركة على أن تستخدم فى سيارات «ألفا روميو» محركات بورش الـ4 إسطوانات، استخدم لأول مرة فى سيارات بورش بوكستر و كايمان فى عام 2016.

وفى ذلك التوقيت ردت عليها شركة ألفا روميو فى تقرير نشر فى مجلة Autocar، حيث قالت «لقد أغلقنا الباب في وجوههم فولكس فاجن والآن يحاولون الوصول إلى النافذة».

والمرة الثالثة التى حاولت فيها فولكس فاجن شراء العلامة التجارية الإيطالية العريقة «ألفا روميو»، كانت فى يونيو 2018، وفى ذلك الوقت كان يريد الرئيس التنفيذى الجديد لفولكس فاجن، «هربرت ديس»، السير على نهج الرئيس التنفيذى السابق الذى فتح المجال.

ومنذ عام 2018، جلس الرئيس التنفيذي لشركة فولكس فاجن مع الرئيس التنفيذي لشركة فيات كرايسلر FCA، لاقناعه بشتى الطرق على الموافقة لبيع شركة «ألفا روميو» ولكنه رفض فى النهاية.

وحتى بعد إنضمام مجموعة FCA مع PSA وتكوين شركة عملاقة باسم «ستيلانتس»، حاولت فولكس فاجن أيضا ولكن دون جدوى، وكانت حجة فولكس فاجن تستند إلى أنها ستقوى الاستثمارات فى ألفا روميو لأنها تستحق الأفضل، ولكن أعلنت شركة ستيلانتس أنها سترفع استثماراتها لشركة «ألفا روميو»، لتغلق الباب فى وجه فولكس فاجن إلى الأبد، أو على الأقل لفترة طويلة من الزمان.

 

SsangYongEgypt
ألفا روميو فولكس فاجن ستيلانتس

أخبار عالمية