الجمعة 3 فبراير 2023 09:05 مـ

جوود كار | Goud Car

أخبار محلية

بونتياك كاتالينا.. فريق مصري يعيد ترميم السيارة الكلاسيكية للحياة

طراز بونتياك كاتالينا 1936
طراز بونتياك كاتالينا 1936

بونتياك كاتالينا.. واحدة من مجموعة فريدة من السيارات الكلاسيكية التي تم إنتاجها ما بين العام 1950 وحتى العام 1981، بمجموعة من التصميمات الفريدة في ذلك الوقت، والتي أطلق عليها اسم «المكشوفات ذات السقف الصلب»؛ حيث قدمت هذه المركبات تصميمًا بدون أعمدة في مناطق الأبواب والنافذة؛ وأدى هذا التصميم ذو السقف الثابت والطابع الرياضي، إلى تفردها داخل أسواق الولايات المتحدة الأمريكية والأسواق العالمية، لتصبح في المركز الثالث ضمن قائمة الأكثر مبيعًا بعد شيفروليه وفورد، في ستينيات القرن الماضي.

 

فريق عمل ترميم السياراة بونتياك كاتالينا 1963

وخلال الأيام القليلة الماضية، ظهرت العديد من الصور عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، والخاصة بترميم سيارة كلاسيكية داخل إحدى مراكز التعديد وصيانة السيارات، والتي تبين أنها من طراز «بونتياك كاتالينا» موديل العام 1963؛ حيث تم استبدال أجزاء السيارة المتهالكة والتي مر على صنعها أكثر من 58 سنة، ولم يتم استخدامها لأكثر من 30 عامًا مضت، ويرجع تاريخها للعائلة المالكة بالكويت.

 

إلتقينا مع فريق العمل الخاص بمشروع ترميم السيارة القيدمة من طراز «بونتياك كاتالينا 1963» والتي يرجع امتلاكها لوالد أحد الأطباء المصريين؛ حيث قال المهندس رامي الياسرجي: «تم إنتاج الطراز في العام 1963، وتاريخه يعود للعائلة الملكية بالكويت، وأنه في العام 1964 قام والد مالك السيارة بشرائها، وتم شحن السيارة بريًا لتصل إلى القاهرة، وبعد العمل بها تم ركنها والاحتفاظ بها خاصة بعد تدهور حالتها وأصبحت من السيارات المتهالكة».

اقرأ أيضاً

 

7 أشهر كانت مدة العمل على إعادة هيكلة السيارة وترميمها لتعود إلى حالة الفابريكا مرة أخرى

 

ومن جانبه قال شريف الياسرجي، أحد أعضاء فريق العمل على ترميم السيارة الكلاسيكية: «تم العمل على السيارة مدة 7 أشهر بشكل يومي، ما بين أعمال الدوكو والسمكرة واستيراد قطع الغيار الأصلية غير الموجودة بالسيارة، والتي تمثلت في الإطارات وقطع النيكل الخاصة بتابلو السيارة من الخارج من أماكن وسيارات من نفس الطراز، بالإضافة إلى القطع الأصلية الموجودة بالسيارة».

 

وأوضح «شريف» خلال حديثه، أنه تم العمل على ترميم وإعادة هيكلة السيارة بشكل الأصل الذي أنتجت عليه في سنة الصنع منذ العام 1963، وأنه تم العمل على السيارة بعد أن تم ركنها لأكثر من 30 عامًا، حتي قرر مالكها ترميمها لإحياء ذكرى والده، وأيضًا تم العمل على هذه السيارة كغيرها من السيارات الكلاسيكية التي تم ترميمها على يد نفس الفريق، حيث يرجع تاريخ تلك المجموعة من السيارات إلى الزمن الجميل ولعدد من الفنانين المصريين في القرن الماضي.

 

بونتياك كاتالينا 1963..تعمل بمحرك 8 سلندر وقوة 225 حصان

 

ومن الناحية الميكانيكية والأداء الخاص بالسيارة «بوننتياك كاتالينا 1936»، والتي تم إعادة ترميمها مجددًا، قال شريف الياسرجي، إنها تعتمد على محرك V8، 8 سلندر، وبسعة 6600 سي سي، ينتج قوة قدرها 225 حصان، وتتسارع من حالة الثبات وحتى سرعة الـ 100 كم/ساعة في غضون 10 ثواني.

 

جدير بالذكر أن طراز بونتياك كاتالينا، تمتع بشعبية كبيرة مع أوائل الستينيات من القرن الماضي، وكان جزءًا من هذا السبب هو صورة الأداء الجديدة، حيث حققت العديد من الانتصارات على مسارات NASCAR، وفي سباقات السحب.

 

بونتياك كاتالينا عالم السيارات السيارات الكلاسيكية ترميم السيارات سوق السيارات

أخبار محلية