الخميس 25 أبريل 2024 01:44 مـ

جوود كار | Goud Car

أخبار عالمية

بسبب أزمة الرقائق الإلكترونية.. العالم يخسر 797 ألف سيارة خلال أسبوع

أرشيفية
أرشيفية

في أزمة لأول مرة تحدث في تاريخ صناعة السيارات، خسر قطاع السيارات والأسواق العالمية عشرات الآلاف من السيارات في أسبوع واحد فقط، بعد أزمة كورونا، التي كان لها شرف الضربة الأولى في صناعة السيارات، وجاءت بعدها أزمة الرقائق الإلكترونية التي ضربت الصناعة وقطاع السيارات بأكلمه للمرة الثانية تحت الحزام؛ وكان من المتوقع أن يرتفع إنتاج السيارات في الربع الأول من عام 2021 مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي 2020، ولكن جاءت هذه الأزمة وأغلقت مصانع السيارات في العديد من الدول، وأجبرت الشركات على خفض الإنتاج بشكل كبير وغير متوقع بالمرة.

وزاد إنتاج السيارات بالفعل في مارس من العام الحالي 2021، لأن المصانع كانت تعمل بنصف طاقتها في مارس 2020، ولكن تظل منخفضة مقارنة بالتوقعات التي كانت موضوعة لهذا العام 2021.

وتسببت أزمة الرقائق الإلكترونية في شلل جزئي لصناعة السيارات، قطعة صغيرة لا يتعدى ثمنها 16 جنيها تسببت في شلل جزئي وأزمة عالمية في قطاع السيارات، ومن المتوقع أن تستمر الأزمة حتى نهاية هذا العام.

والأمر الذي أدى إلى تفاقم الأزمة هو حريق مصنع الرقائق الإلكترونية في اليابان في أواخر مارس الماضي، ومن بعد هذا الحريق، أغلقت المصانع مرة ثانية بسبب النقص الشديد في الرقائق الإلكترونية، وبسبب الإغلاق انخفض الإنتاج بشكل مقلق.

ووفقا لموقع Auto Forcast Solution، أظهر تقرير انخفاض كبير جدا في إنتاج السيارات حول العالم خلال الأسبوع الماضي فقط، وصل إلى 797 الف سيارة خسرتهم أسواق العالم.

وحسب التقرير، خسرت أمريكا الشمالية 207 ألف سيارة من الإنتاج في المصانع، وخسرت دول أوروبا 419 ألف سيارة، والصين 126 ألف سيارة، وباقي دول آسيا 253 ألف سيارة، وأمريكا الجنوبية 35 ألف سيارة الشرق الأوسط وأفريقيا 10 آلاف سيارة ليكون الإجمالي 797 ألف سيارة خسرتها أسواق السيارات في العالم خلال أسبوع واحد فقط.

SsangYongEgypt
الرقائق الالكترونية قطاع السيارات صناعة السيارات أزمة قطاع السيارات

أخبار عالمية